الأربعاء، 23 فبراير، 2011

رسالة 23 فبراير - رسالة الشباب السعودي إلى الملك عبدالله بن عبد العزيز


خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود … حفظه الله

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. وبعد …

نحن الموقعون أدناه من شباب هذا الوطن، نهنئكم ونهنئ المواطنين، على عودتكم سالمين إلى أرض البلاد بعد أن منّ الله عليكم بالشفاء.
إن الأحداث الجسام التي تمرّ بها الأمّة العربيّة في هذه اللحظة التاريخيّة، دفعتنا إلى التشاور حرصاً على سلامة وطننا من الاضطراب أو الاحتقان، مستذكرين نهجكم في الحوار مع النخب بعد أحداث سبتمبر 2001، ودعوتكم إلى مبادرة الحوار الوطني عام 2003، وقراراتكم الإصلاحيّة التي ننظر إليها بعين التأييد والدعم. وقد خلصنا إلى ضرورة القراءة الواعية لتطوّر المجتمعات ومواكبته. لذا فإننا نعتقد أن الوطن العزيز بحاجة إلى سلسلة من القرارات التي تدعم وحدته الوطنيّة وتعزز استقراره الداخلي:

1 – نقترح، أن يُدعى إلى مؤتمر حوار وطني ذي توصياتٍ مُلزِمة، تُعْهَد إليه مراجعة وتطوير الأنظمة الثلاثة (النظام الأساسي للحكم، مجلس الشورى، مجالس المناطق) إضافة إلى نظام مجلس الوزراء – بمناسبة مرور عقدين على إصدارها – على أساس دعم مكافحة الفساد، ودعم استقلال القضاء وكفاءته، وتعزيز قيم المواطنة والحريّة والعدالة وسيادة القانون والتنوع والمساواة بين المواطنين واحترام حقوق الفرْد وتمكين المرأة من حقوقها كاملة. ونرى أن يُدعى إلى هذا الحوار النخب الشابة – من الجنسيْن – بالإضافة إلى من شارك في مؤتمر الحوار الوطني الثاني بمكة وأهل الاختصاص الذين أبدوا ملاحظاتهم على تلك الأنظمة.

2 – نقترح، أن تُؤسَّس “محكمة نظاميّة عليا” تحمي “النظام الأساسي للحكم” من أيّة انتهاكات وتجاوزات.

3 – نقترح، أن يُعاد تشكيل الحكومة بالمعايير الدقيقة والصارمة والشاملة للجدارة، بهدف خفض متوسط أعمار الوزراء إلى 40 سنة، وإتاحة الفرصة للمرأة كي تمارس دورها داخل المجلس.

4 – نقترح، أن يُعاد تشكيل مجلس الشورى لخفض متوسط أعمار الأعضاء إلى 45 سنة، واستيعاب الناشطين المهتمّين بالشأن العام – من الرجال والنساء – المشهود لهم بسابقة العمل للمصلحة العامة والكفاءة والنزاهة والعلم والخبرات المتراكمة. وهذا يسري – أيضاً – على مجالس المناطق.

5 – نقترح، أن تتولى الحكومة، بالتعاون مع مجلس الشورى، في إطار خطة زمنيّة معلنة، تطبيق أهم ما جاء في توصيات الحوار الوطني الثاني بمكة:

- تسريع عملية الإصلاح السياسي وتوسيع المشاركة الشعبية (عبر تعزيز دور المجتمع المدني، وإقرار الانتخابات لمجالس المناطق ومجلس الشورى، والتعجيل بإجراء الانتخابات البلديّة، وأن لا يحال بين المرأة وحقها في التصويت والترشح).
- تطوير وسائل الاتصال بين الحاكم والمحكوم، والفصل بين السلطات الثلاث.
- التأكيد على ضبط الشأن الاقتصادي بما يحافظ على المال العام، وتحقيق مبادئ الشفافيّة والمحاسبة والتنمية المتوازنة.
- الدعوة إلى تجديد الخطاب الديني بما يتناسب والمتغيّرات المعاصرة.
- ترسيخ مفاهيم الحوار في المجتمع السعودي.
- تطوير مناهج التعليم في مختلف التخصصات على ايدي المتخصصين، بما يضمن اشاعة روح التسامح، والوسطيّة، وتنمية المهارات المعرفيّة، للإسهام في تحقيق التنمية الشاملة، مع التأكيد على ضرورة استمرار المراجعة الدوريّة لها. ودعم المناشط الطلابيّة غير الصفيّة.
- رصد الظواهر المجتمعيّة السلبيّة، ووضع الخطط المستقبليّة لمعالجتها، بالتعاون بين الجامعات ومؤسسات البحث العلمي.
- تعزيز دور المرأة في كافة المجالات.

- وضع استراتيجيّة شاملة تساعد على استقطاب الشباب وتبعدهم عن الغلو والتطرف وتوفير فرص التوظيف والتدريب والتأهيل والتوسّع في برامج القبول في مؤسسات التعليم المختلفة.

وختاماً، نؤكد لكم، أن دوافع هذه الاقتراحات: الحرص على المصالح العليا للوطن، والتحسّب لمفاجآت المستقبل، والولاء للنظام الأساسي للحكم، والثقة برؤيتكم السديدة ومنهجكم الإصلاحي المخلص.

دمتم في رعاية الله وحفظه وذخراً لهذا الوطن وشبابه.

23 فبراير 2011

الموقعون:
- أحمد عدنان – صحافي
- أحمد العلي – شاعر
- أحمد الملا – شاعر
- أسماء المحمّد – كاتبة
- أيمن الجعفري – مدوّن
- بثينة النصر – إعلاميّة
- بدر باسم الإبراهيم – كاتب
- جمال بنون – كاتب وصحافي
- حسن مهدي المصطفى – مدوّن وصحافي
- حسين العوامي – صحافي
- حمود الزيادي العتيبي – كاتب وصحافي
- خالد يسلم عصم – مدوّن
- ديما محمد إخوان – ناشطة اجتماعيّة
- سالم محمد باجنيد – ناشط اجتماعي
- سعيد الوهّابي – كاتب وروائي
- شاكر السفياني – مستشار قانوني وشرعي
- الشيماء محمد سعيد طيّب – سيّدة أعمال
- عاصم الغامدي – صحافي
- عبدالرحمن الموكلي – شاعر
- عبدالعزيز الحيص – كاتب وباحث
- عبدالله الزماي – كاتب وروائي
- عبدالله المالكي – كاتب وباحث
- عبدالله عادل طيّب – رجل أعمال
- عبدالوهاب العريّض – حقوقي
- عصام الزامل – كاتب ورجل أعمال
- عضوان الأحمري – صحافي وكاتب
- علي الرباعي – باحث
- علي الظفيري – إعلامي
- علي صبحي الغزاوي – ناشط اجتماعي
- عمر جستنيّة – مستشار إعلامي
- غرم الله الصقاعي – شاعر
- فاطمة رفيق البنوي – ناشطة اجتماعيّة
- لمى مصطفى صبري – ناشطة اجتماعيّة
- ماجد إبراهيم – شاعر
- محمد الرطيّان – كاتب
- محمد جستنيّة – رجل أعمال ومنتج
- محمد زكي الخبّاز – ناشط اجتماعي
- محمد عبد رب الرسول الصادق – كاتب
- محمود عبدالغني صبّاغ – كاتب ومدوّن
- مشاري الغامدي – أكاديمي ومدوّن
- نسيمة السادة – ناشطة اجتماعيّة
- نواف القديمي – كاتب وناشر
- نوره يوسف العجاجي – كاتبة
- هاني حمّاد الظاهري – كاتب وإعلامي
- وائل فؤاد أبومنصور – صحافي
- وليد سليس – حقوقي